6 خطوات لبناء مشروع ناجح

6 خطوات لبناء مشروع ناجح
    إن الذي ينظر الى ماله بعد الانتهاء من عمله الوظيفي الحكومي وأخذ كامل مستحقاته يتبادر في ذهنهالكثير من الأسئلة هل أصرف المال ولكن بعد أن ينتهي هذا المال ماذا سأفضل؟ مباشرة إما أن يشتري أسهم في بعض الشركات الربحية البنكيه أو يقوم ببناء وتسأسيس مشروع ربحي خاص يدر عليه الارباح شهرياً أو سنوياً

    إن بناء الشروع لا يعني أن تبدأ من الصفر كبناء مباني أو عمارات فبناء مشروع مثلاً يكون من خلال شراء قطعه أرض أو مبنا وبيعه بالسعر الربحي بالنسبه للبائع وبهذا يبدأ المتاجرة بالعقارات لكن يوجد بعض المشاكل في بناء المشاريع ونبدأ بالأساس الا وهي المشاكل السياسية والمشكله الاقتصادية العالمية فمع بداية الثورات تأمل الناس بالحكومات البديله خيراً لكن بفعل الانقلابات والحروب العسكرية تراجعت الشعوب لمئات الخطوات الى الوراء والمشكله الثانية الفقر فلو قمت ببناء مشروعك في أوساط فقيرة ستغلق محالك وستخسر وتتحسر على مالك الذي قمت بانفاقه لنتخيل قليلاً لو أن بيل غيتس عاش في وسط فقير وغير مهتم بالانسان لما نجح بيل غيتس وبقينا على نظام الأكواد سنيناً عددا
    وفي بناء المشاريع يجب مراعاة ما يلي
    1- أن تكون الخدمة مرضيه لله وتخلو من الربا أو أي شيء محرم كفتح خمارة أو مرقص أو كباريه!
    2- اختيار الايدي العامله الصحيحة واختيار العدد المناسب للأيدي العامله فلو قلنا انك قمت بفتح مطعم لحوم وقمت بتوظيف ثلاثين شخصاً بينما العمل يحتاج الى عشريون شخصاً هنا ربما تخسر ولو لم تخسر فهذا شيء ممتاز وجيد بذلك يمكنك احتضان عدد من العاطلين عن العمل

    3- أن تعمل مع مجموعه من الأفراد الأذكياء والذين يتمنون لك النجاح ويكونوا متفرغين للعمل
    اذاً هذه الأشياء الذي يجب مراعاتها
    والآن نبدأ بخطوات بناء المشاريع الناجحة

    1- التخطيط:

    من حيث دراسه حالة السوق فمثلاً المناطق الفقيرة لا نقوم ببناء مطاعم فاخرة غالية الثمن ستقفل في الصباح التالي ومن حيث عدد السكان ومن حيث طبقة السكان هل هم من الطبقات الغنية أم المتوسطة أم الفقيرة  “أي دراسه حالة السوق ”

    2- التنظيم:

    وهو توزيع الواجبات والمسؤوليات على العمال حتى يسير المشروع بشكلٍ ناجح وممتاز ولا يكون هناك أي خلل في العمل

    3- المنافسة:

    وهو عنصر مهم ففي مدينتنا هناك منافسة كبيرة بين الشركات في خدمات الانترنت والأفضل هو من يقدم خدمات أفضل وعروض أفضل وبسعرٍ أرخص!

    4- الاحترام:

    فلو عَلَمتَ عمالك والعاملين معك احترام الزبون فسينجذب الى هؤلاء العمال والأفراد واجعل بينك وبين الزبائن علاقة ود ومحبة ومزاح أيضاً

    5- الالتزام:

    وهو اعطاء وقت محدد لانهاء الخدمة بينك وبين الزبون واعطاءه الخدمه في الوقت المتفق عليه

    6- الهدايا:

    فبعد كل هذه الخطوات السابقة بالتأكيد ستزيد الأرباح لكن حتى تجذبهم أكثر اجعل لهم بعضاً من العروض والهدايا التي تدخل اليهم الفرحة والسرور والسعادة وللعاملين أيضاً !

    من وجهة نظري السبب الوحيد في نجاح الشركات الأجنبية هي هذه الخطوات ولديهم قاعدة تقول  “دائماً السبب في عدم رضا الزبون هو الموظف ” !!
    غير معرف
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع دليلك نحو الاحتراف .

    إرسال تعليق